السبت, مايو 18, 2024
spot_img
Homeإعداد البحث العلميالخلفية النظرية في البحث العلمي

الخلفية النظرية في البحث العلمي

الخلفية النظرية في البحث العلمي

 

مقدمة

إن البحث العلمي هو عملية منهجية تهدف إلى فهم واكتشاف حقائق جديدة وتطوير المعرفة في مجال معين. ومن أجل تحقيق ذلك، يتطلب الباحثون الاستناد إلى الخلفية النظرية المتعلقة بالموضوع الذي يعملون عليه.

تعتبر الخلفية النظرية جزءًا هامًا من أي بحث علمي، حيث توفر الإطار الفكري والنظري الضروري لفهم السياق والمفاهيم المرتبطة بالموضوع المدروس.

تعني الخلفية النظرية في البحث العلمي تقديم المعرفة الحالية المتاحة في المجال المرتبط بالدراسة. قد تشمل الخلفية النظرية مراجعة الأدبيات السابقة والدراسات السابقة التي أجريت في المجال، والنظريات والنماذج المفهومية التي تستخدم لشرح الظواهر المعنية.

يهدف الباحثون إلى توجيه البحث الجديد بناءً على هذه المعرفة الموجودة وملء الفجوات في المعرفة المتاحة.

عندما يقوم الباحثون بتوجيه بحثهم، فإن الخلفية النظرية تساعدهم في تحديد الأهداف والفرضيات والمتغيرات الرئيسية للدراسة. يتعين على الباحثين أيضًا تقييم المصادر المتاحة وتحليلها وتفسيرها وترتيبها بطريقة مناسبة للحصول على فهم عميق وشامل للموضوع. (الخلفية النظرية في البحث)

يعمل هذا التحليل على توجيه عملية البحث وتصميم الدراسة ومنهجية الاختبارات أو التجارب المعملية التي يمكن أن يستخدمها الباحثون.

 

 الخلفية النظرية في البحث العلمي

الخلفية النظرية في البحث العلمي هي المعرفة والفهم العميق للموضوع الذي تتعامل معه دراسة البحث. إنها تشمل المعرفة السابقة والأبحاث السابقة التي تمت في هذا المجال، والنظريات والمفاهيم التي تتعلق بالموضوع.

عندما يقوم الباحث بالتحضير للدراسة العلمية، يجب عليه أن يقوم بإجراء مراجعة شاملة للأدبيات المتاحة والأبحاث المنشورة حول الموضوع الذي يهتم به. يهدف ذلك إلى فهم النتائج والاستنتاجات التي تم الوصول إليها من خلال الأبحاث السابقة، والمساهمة التي يمكن أن يقدمها البحث الجديد في هذا المجال.

الخلفية النظرية تساعد الباحث على تحديد الفجوات المعرفية أو الأسئلة التي لم تتم معالجتها بشكل كافٍ في الأبحاث السابقة. يمكن أن تساعد الخلفية النظرية أيضًا في تحديد النظريات المناسبة التي يمكن استخدامها كإطار للتفسير وتحليل النتائج.

 

باختصار، الخلفية النظرية تعتبر جزءًا هامًا من البحث العلمي يساعد الباحث على فهم السياق العلمي والنظري الذي يحيط بموضوع الدراسة ويوجهه في توجيه بحثه وتصميمه بشكل صحيح.

 

 ما هو الفرق بين الاطار النظري والخلفية النظرية؟

الاطار النظري والخلفية النظرية هما مصطلحان يستخدمان في سياق البحث العلمي والدراسات الأكاديمية للإشارة إلى جوانب مختلفة من النظرية التي تدعم الدراسة أو البحث المقدم. على الرغم من أنهما قد يستخدمان بشكل متبادل في بعض الأحيان، إلا أنهما يشيران إلى مفاهيم قائمة على توجهات مختلفة.

 

الاطار النظري (Theoretical Framework):

الاطار النظري هو المجموعة الأساسية من المفاهيم والمبادئ التي يستند إليها الباحث لفهم وتفسير الظواهر التي يدرسها. يعتبر الاطار النظري إطارًا تحليليًا يوضح المفاهيم الأساسية والنظريات المتعلقة بموضوع الدراسة أو البحث.

يهدف الاطار النظري إلى وضع أساس نظري يعتمد عليه الباحث في تفسير النتائج والوصول إلى استنتاجاته. وبشكل عام، يساعد الاطار النظري الباحث على تحديد المتغيرات المرتبطة بالدراسة وعلاقاتها المفترضة، ويوفر الأدوات النظرية لتحليل البيانات وتفسير النتائج. (الخلفية النظرية في البحث)

 

الخلفية النظرية (Theoretical Background):

الخلفية النظرية تشير إلى المعرفة والأبحاث السابقة التي تمت في المجال ذي الصلة بالدراسة أو البحث. تعتبر الخلفية النظرية نوعًا من المقدمة العلمية التي توضح الأبحاث السابقة التي أجريت في الموضوع، والنظريات والمفاهيم المطروحة من قبل الباحثين الآخرين. (الخلفية النظرية في البحث)

يهدف الخلفية النظرية إلى إظهار مدى وعمق المعرفة الحالية في المجال وكيف يتعلق البحث الجديد بالأبحاث السابقة.

 

 الفرق بين الخلفية النظرية والإطار النظري من حيث التعريف

الخلفية النظرية (Theoretical background) تشير إلى المعرفة والمفاهيم التي تشكل الأساس والأساس لفهم موضوع معين. يتم تطوير الخلفية النظرية من خلال الدراسات السابقة والبحوث المتعلقة بالموضوع، وتشمل النظريات والنماذج التفسيرية والأدلة العلمية المتعلقة بالموضوع. يهدف الخلفية النظرية إلى توضيح المفاهيم الرئيسية والعلاقات المهمة بين هذه المفاهيم.

أما الإطار النظري (Theoretical framework) فيشير إلى الهيكل النظري أو الإطار النظري الذي يستخدم لتحديد وتنظيم المفاهيم والمتغيرات المهمة في دراسة معينة.

يشمل الإطار النظري ترتيب المفاهيم والعلاقات بينها، ويساعد على توجيه البحث وتحليل البيانات وتفسير النتائج. يمكن اعتبار الإطار النظري كإطار مفاهيمي يساعد الباحث على فهم المشكلة ووضع فرضيات وأسئلة البحث.

باختصار، الخلفية النظرية تعتبر المعرفة الأساسية التي تستند إليها الدراسات السابقة والأبحاث، بينما الإطار النظري يشير إلى الهيكل النظري الذي يساعد في تحديد وتنظيم المفاهيم والعلاقات في دراسة محددة.

 

 الفرق بين الإطار النظري والخلفية النظرية من حيث طريقة الكتابة

الإطار النظري والخلفية النظرية يشيران إلى جوانب مهمة في البحث العلمي، ولكنهما يختلفان في طريقة الكتابة والتنظيم. إليك الفرق بينهما:

 

الإطار النظري:

– الإطار النظري يركز على تقديم النظريات والمفاهيم المرتبطة بمجال البحث.

– يشمل عرضًا شاملاً للأدبيات والأبحاث السابقة التي تناقش الموضوع والنظريات المتعلقة به.

– يهدف إلى توضيح الأسس النظرية والمفاهيمية التي تساهم في فهم المشكلة المبحوثة.

– يتضمن استعراضًا للدراسات السابقة والتطورات في المجال، وقد يشمل أيضًا توضيح النماذج والنظريات المستخدمة لتفسير الظواهر المعنية. (الخلفية النظرية في البحث)

– يعزز الإطار النظري فهم القارئ للبحث ويوفر السياق والخلفية اللازمة للمشكلة المبحوثة.

 

الخلفية النظرية:

– الخلفية النظرية تركز على السياق والمعلومات التاريخية والثقافية والمؤسساتية المرتبطة بمجال الدراسة.

– يشمل استعراضًا للبحوث والأدبيات السابقة التي تستكشف الموضوع بشكل عام، دون التركيز على النظريات الخاصة.

– يهدف إلى توفير تعريف وشرح موجز للمفاهيم الأساسية التي ترتبط بموضوع البحث.

– يقدم توجيهًا للقارئ حول المجال العام للدراسة ويوضح أهميتها.

– يعزز الخلفية النظرية فهم القارئ للسياق العام للموضوع ويوضح الأسباب والدوافع والظروف التي دفعت الباحث للبحث في هذا المجال. (الخلفية النظرية في البحث)

 

 الفرق بين الخلفية النظرية والإطار النظري من حيث الحجم

الفرق بين الخلفية النظرية والإطار النظري يكمن في الحجم والمدى الذي يشمله كل منهما

– الخلفية النظرية (Theoretical Background): تشير إلى المعرفة والفهم العام للموضوع أو المجال الذي يتعامل معه الباحث أو الشخص.

يتم بناء الخلفية النظرية عن طريق دراسة الأبحاث السابقة والمصادر المتعلقة بالموضوع وفهم النظريات والمفاهيم المتعلقة به. قد تكون الخلفية النظرية واسعة النطاق وتتضمن مجموعة كبيرة من المعلومات والمصادر المختلفة.

– الإطار النظري (Theoretical Framework): يشير إلى النموذج أو الإطار الذي يتم استخدامه لتحليل المشكلة أو الظاهرة المحددة. يعمل الإطار النظري كأداة توجيهية للباحث ويساعده على تحديد المفاهيم والعلاقات الرئيسية التي ستستخدم لتفسير الظاهرة وتحليلها.

يمكن أن يكون الإطار النظري أكثر تحديدًا ومحدودية من الخلفية النظرية، حيث يتعلق بتحليل وفهم ظاهرة محددة أو مشكلة بحثية.

باختصار، الخلفية النظرية هي الفهم العام والمعرفة المكتسبة حول الموضوع، بينما الإطار النظري هو النموذج الذي يستخدم لتحليل وفهم ظاهرة محددة. وبالتالي، الخلفية النظرية قد تكون أكبر من حيث الحجم والمدى بالمقارنة مع الإطار النظري. (الخلفية النظرية في البحث)

 

 مثال علي الخلفية النظرية

بالطبع! ها هو مثال على خلفية نظرية في مجال علوم الحاسوب:

فرضنا أن لدينا مشكلة في تصنيف الصور، حيث نحتاج إلى برنامج يتعرف على الصور ويقوم بتصنيفها إلى فئات مختلفة مثل “كلب”، “قطة”، و”سيارة”. الخلفية النظرية لهذه المشكلة يمكن أن تكون استخدام شبكات عصبية عميقة (Deep Neural Networks) المعروفة أيضًا بـ “الشبكات العصبية العميقة” لحل هذه المشكلة. (الخلفية النظرية في البحث)

تعتمد الشبكات العصبية العميقة على تقنيات تعلم الآلة لتعلم تمثيلات معقدة للبيانات، وذلك من خلال تشغيل البيانات عبر طبقات متعددة تسمى “الطبقات العصبية”. في هذا المثال، يمكننا بناء شبكة عصبية عميقة مكونة من طبقات متعددة لتعلم تمثيلات فعالة للصور.

يتم تدريب الشبكة العصبية العميقة باستخدام مجموعة من الصور المصنفة مسبقًا، حيث تعلم الشبكة تمثيلات دقيقة للملامح المميزة لكل فئة. بعد تدريب الشبكة، يمكننا استخدامها لتصنيف الصور الجديدة بدقة.

في هذا المثال، الخلفية النظرية هي استخدام الشبكات العصبية العميقة لحل مشكلة تصنيف الصور. وتعتبر الشبكات العصبية العميقة جزءًا من مجال تعلم الآلة وتمثل نموذجًا قويًا للتعرف على الصور وتصنيفها.

 


خلفيات واجهة بحث Pdf،خلفيات واجهة بحث word،خلفيات بحوث فخمة،خلفية بحث علمي،خلفيات بحث ساده،الخلفية النظرية في البحث الخلفية النظرية في البحث الخلفية النظرية في البحث الخلفية النظرية في البحث

مقالات ذات صلة
- Advertisment -

الأكثر شهرة