الأربعاء, يوليو 17, 2024
spot_img
Homeالمدونةكتب ومؤلفاتاللجنة - صنع الله إبراهيم (رواية)

اللجنة – صنع الله إبراهيم (رواية)

رواية “اللجنة” هي من تأليف صنع الله إبراهيم، الكاتب المصري. نُشرت لأول مرة عام 1981 في بيروت. القصة تحكي عن كيان غامض اسمه “اللجنة”. هو عبارة عن مجموعة من الناس المتحكمين، حسب رواية الكاتب.

بعد ذلك في 2003، قام إبراهيم برفض جائزة أدبية من مصر. كان احتجاجاً على حقوق الإنسان المنتهكة في مصر وباقي العالم العربي.

النقاط الرئيسية

  • رواية “اللجنة” للكاتب المصري صنع الله إبراهيم
  • نُشرت في طبعتها العربية الأولى عام 1981
  • تدور أحداثها حول كيان غامض ومُتحكم يُطلق عليه اسم “اللجنة”
  • رفض صنع الله إبراهيم جائزة الرواية العربية عام 2003
  • احتجاجًا على الأوضاع السياسية والحقوقية في مصر والعالم العربي

ما هي اللجنة؟

في رواية “اللجنة” للكاتب المصري صنع الله إبراهيم، تُظهر اللجنة جاذبية قويّة وغموضها. فهي مجموعة من الأفراد ذوي نفوذ يساهمون في توجيه الأمور. البطل يتحدى الصعوبات لكي ينضم لهذه اللجنة، وذلك بعد صدمه بالمهانة.

تسعى اللغنة القوية والمجهولة للحفاظ على مكانتها. تظهر هذه القدرة من خلال النقاشات الشاقة مع البطل. يكتشف القارئ خلال هذه النقاشات طبيعة اللجنة: مستبدة ومسيطرة.

تمثل هذه اللجنة وسيلة لدراسة السلطة المفلسة للقوانين. تظهر صراع الفرد المقتدر ضد النخبة السياسية. هذا الصراع يثير أسئلة مهمة عن الديمقراطية والمسؤولية.

ملخص رواية اللجنة

في رواية “اللجنة” للكاتب صنع الله إبراهيم، البطل يطمح للانضمام للجنة غامضة. هذه اللجنة تمتلك نفوذاً قوياً. مهما كُلف البطل بالتعنت والاهانات من الأعضاء، لا ييأس من فكرة الالتحاق بهم.

البطل يحاول أن يرضي اللجنة. يُطلب منه البحث والكتابة عن شخصية عربية هامة.

وأثناء بحثه، يقابل “الدكتور”. هو شخص مهم ذو علاقات معسكر القوى في مصر. بحثه يتطور إلى ارتكاب جريمة قتل. هذا يظهر تشابك السلطة والنفوذ في مصر.

الرواية تُظهر سخرية عميقة. تحكي كيف تؤثر اللجنة المجتمع.

باختصار، “اللجنة” هي رواية مهمة. تكشف عن السلطة والنفوذ في مصر. حيث تلعب اللجنة دوراً مفتاحياً في مناخب القصة.

اللجنة مصورة كقصة مصورة

رواية “اللجنة” كتبها المصري صنع الله إبراهيم. لفتت الرواية الانتباه بطريقة كبيرة في الأدب. تحكي عن سلطة قاسية وكيف تؤثر على الناس. الفنان الفرنسي توماس آزويلوس قلبها إلى قصة مصورة. جعلها تظهر بشكل ممتع وملفت للنظر.

رحلة إبداعية مستوحاة من رواية اللجنة

عندما قرأ رواية اللجنة بالفرنسية، غير حياة توماس آزويلوس. زار مصر لفهم الوضع السياسي والاجتماعي هناك. استوحى من زيارته لإنشاء رواية مصورة. تسمو بتجاوز ثلاثين عاماً من التاريخ المصري.

تتبع الرواية مجموعة من الشخصيات، مثل “سعيد”. يحاول سعيد مرارًا للقاء اللجنة السرية. تلك اللحظات المضحكة توضح حالة الناس في مصر.

“لقد نجحت اللجنة المصورة في تباين الرواية الأصلية بإبداع فني. جعلت القارئ مرتبطًا بواقع معقد يعيشه المصريون.”

تمكن توماس آزويلوس بمهارته من دمج النصوص الأدبية بالصور. خلق رواية مصورة فعالة. هاجمت الساحة الثقافية والفنية في مصر.

نقد رواية اللجنة

رواية “اللجنة” للكاتب صنع الله إبراهيم واحدة من أهم الروايات. تحدثت عن السلطة الخفية في المجتمع العربي. أثارت الرواية الكثير من الجدل بين النقاد والمثقفين.

قال الناقد محمود أمين العالم إن “اللجنة” تمثل سلطة أمريكية مخابراتية. هي في عقيدته تسيطر على مصر والعالم العربي. وهكذا، توضح الرواية هيمنة قوى خارجية في المنطقة.

الناقد جميل حمداوي يعتقد بأن “اللجنة” تعبر عن نظام يُحاسب ويُكشف سياسيًا. هذا النظام ينتهك حقوق الإنسان ويمارس التعذيب. لذا، تطرح الرواية قضايا هامة حول حقوق الإنسان والقمع في المجتمع العربي.

الناقدة سيزا قاسم تؤكد على أهمية رواية “اللجنة” في تناول موضوع حقوق الإنسان والقمع المعرفي.

من ناحيته، الناقد عادل الجوجري رأى أن شخصيات الرواية لا قيمة لها. تجسد قوة تسلط وقمع لا يهتم بالإنسان.

هذه الآراء تكشف عن مواضيع حساسة. تتعلق بالسلطة، الهيمنة، والحرية في المجتمع العربي. أثارت الرواية نقاشات عن السلطة وعملها، مما جعلها من أهم الأعمال الأدبية في هذا الموضوع.

الخلاصة

رواية “اللجنة” تحكي قصة صعوبات المجتمع المصري وأزماته. تتحدث عن فساد النظام والبيروقراطية. وذلك من خلال مغامرات بطلها في زمن السلطة.

الرواية تستخدم الساخرية لتوضح هيمنة الغرب على مصر والعرب. وكيف تفقد القيم الإنسان في الظلم والاستبداد.

كما تحدث الرواية عن المنفعة في المعرفة. وتنتقد قلة الحقوق والقمع الذهني في الوطن العربي. رفض الحكومة لجائزتها عام 2003 كان تأكيدا على هذه الظروف.

عموماً، الرواية تعرض واقع يمتلئ بتحديات المجتمع المصري. وتدفع القارئ للتأمل في قضايا العدالة والسياسة. فهي تحث على التفكير في مستقبل البلاد.

FAQ

ما هي رواية “اللجنة” لصنع الله إبراهيم؟

“اللجنة” هي رواية مشوقة للكاتب المصري صنع الله إبراهيم. نُشرت عام 1981. تحكي عن كيان غامض يُسمى “اللجنة”. هذا الكيان يسيطر على مجموعة نافذة من الأشخاص.

ما هي “اللجنة” في رواية صنع الله إبراهيم؟

في “اللجنة” لإبراهيم، يُصوّر الكتاب سلطة غامضة. تتألف من نخبة من الأشخاص. البطل يبحث عن الإنضمام إليها ويقابل صعوبات كثيرة.يتعرض للمهانة والتعنت من اللجنة، لكنه يصمم على الالتحاق بها.

ما هو ملخص أحداث رواية “اللجنة”؟

في الرواية، بطلنا يسعى لإرضاء اللجنة بكل الطرق. يجد نفسه في نقاش معهم. تظهر قوتها الهائلة.البطل يتحمل التعنت والمهانة، لكنه يستمر في جهوده لإرضاء أعضاء اللجنة.من بعدها، يستأنف البحث. يُقابل “الدكتور” في طريقه وينطلق لارتكاب جريمة قتل.

هل تم إنشاء رواية مصورة مستوحاة من “اللجنة”؟

نعم، قام الفنان الفرنسي توماس آزويلوس بكتابة رواية مصورة عن “اللجنة”. تدور حول مصر لثلاثين عامًا. تتضمن الرواية المصورة طريقة ساخرة في سردها.الشاب “سعيد” هو البطل في الرواية المصورة. يعيش تجارب مختلفة بمحاولته مقابلة اللجنة.

ما هي أبرز التفسيرات والتحليلات النقدية لرواية “اللجنة”؟

أمين العالم اقترح أن “اللجنة” تمثل سلطات مخابراتية غربية. اعتبر حمداوي أنها رمز لعقاب السياسيين.قاسم أكدت أن الرواية تناقش قضية حقوق الإنسان والمعرفة. الجوجري أظهر أنها تناقش فارغية الحياة في القمع.

روابط المصادر

مقالات ذات صلة
- Advertisment -

الأكثر شهرة