الجمعة, أبريل 19, 2024
spot_img
Homeإعداد البحث العلميتعريف المقدمة في البحث العلمي وأهم مكوناتها

تعريف المقدمة في البحث العلمي وأهم مكوناتها

تعريف المقدمة في البحث العلمي وأهم مكوناتها

 

المقدمة 

في عالم البحث العلمي، تعتبر المقدمة هي أحد المكونات الأساسية التي تساهم في نجاح أي بحث يتم إجراؤه. فهي تعكس مدى اهتمام الباحث بالموضوع وإلمامه به، وتُظهر للقارئ من حيث المبدأ ما يريد الباحث تحقيقه من خلال البحث.

لذلك، فإن المقدمة تعتبر بوابة الباب التي يدخل بها القارئ إلى عالم البحث وتشير له إلى ما سوف يجد في باقي أجزاء الورقة العلمية. وفي هذا المقال، سوف نناقش أهمية المقدمة في البحث العلمي وكيفية إنشائها بطريقة صحيحة.

 

أسباب كتابة مقدمة البحث العلمي

مقدمة البحث العلمي: إن معرفة مكونات المقدمة في البحث العلمي من الأمور الأساسية التي يجب على كل طالب أو باحث علمي إدراكها بالكامل. وذلك لأن المقدمة تلعب دورًا أساسيًا في وصول البحث العلمي إلى النتائج المطلوبة، خاصة وأن المقدمة هي العامل الأساسي الذي يشجع القارئ على مواصلة قراءة البحث ، أو دفعه لعدم قراءته.

وبالتالي يمكننا اعتبار المقدمة على أنها القسم الترويجي والتسويقي للبحث العلمي الذي يعطي القارئ كلمات مفهومة وواضحة ومترابطة، لمحة موجزة وشاملة عن موضوع الدراسة بين يديه ، ويبين مدى أهميته والاستفادة المتوقعة منه.

إذا كنت ترغب في الوصول إلى مقدمة مميزة ، والتي تحتوي على جميع مكونات المقدمة في البحث العلمي ، وهي مكتوبة بطريقة عالية الجودة، ننصحك بمراجعة هذا المقال على أمل أن يجلب لك الفائدة المرجوة.

تعتبر المقدمة من العناصر الأساسية لأي بحث علمي ، والتي من خلالها يعطي الباحث العلمي للقارئ لمحة شاملة عن كل ما تحتويه دراسته العلمية.

يتم ذلك من خلال عرض الخطوط الرئيسية للبحث العلمي.

من ناحية أخرى ، يسعى الباحث إلى تشجيع القارئ على قراءة البحث ، من خلال الأسلوب الشيق ، والكلمات المفهومة، والجمل المترابطة التي كتبت بها المقدمة.

والتي تبين بإيجاز أهداف الدراسة وأهميتها ، وبالتالي يمكن للقارئ تحديد أهمية الموضوع هل هو من الموضوعات التي ينجذب إليها أم لا يهتم بهذا الموضوع.

 

انظر: كيفية كتابة مقدمة البحث العلمي

 

ما هي مكونات المقدمة في البحث العلمي؟

هناك العديد من العناصر والمكونات الأساسية التي من المفترض أن يحرص الباحث العلمي على حضورها في مقدمة دراساته ، وهي:

  • جمل تمهيدية:

هذه هي العبارات أو الجمل التي يبدأ بها الباحث العلمي دراسته

أمام الباحث أو الطالب خيارات عديدة ومتنوعة يختار الباحث إحداها لتكون جملة تمهيدية.

قد تكون البداية بآية قرآنية نبيلة ، أو حديث مشرّف ، أو آية شعرية ، أو جملة نثرية مميزة.

والمهم أن تكون البداية قوية من الناحية اللغوية ، وأن تكون مصاغة بشكل صحيح ، يدخل من خلالها القارئ في قراءة المقدمة بشكل خاص والبحث العلمي بشكل عام.

  • لمحة موجزة وشاملة عن موضوع البحث العلمي:

من أهم مكونات المقدمة في البحث العلمي أن المقدمة تقدم ، بشكل موجز (دون المساس بمحتوى البحث) ، نظرة شاملة للظاهرة أو المشكلة التي تتناولها الدراسة.

ومراجعة الموضوع الذي تدور حوله الدراسة العلمية بشكل عام ، مع تجنب تقديم أي مثال أو دليل رقمي.

  • حدود البحث العلمي:

من المكونات والعناصر الأساسية لأي مقدمة بحثية أن يبين الباحث العلمي بإيجاز أطر ومحددات البحث.

من الضروري لأي دراسة علمية أن يكون لها حدود موضوعية من المفترض أن يتم تحديدها وتبقى ضمن نطاقها ، حتى لا ينحرف الباحث عن إطار البحث.

ويصل إلى مكان بعيد عن المشكلة المعروضة فيه ، وبالتالي يفشل البحث في الوصول إلى النتائج المتوقعة.

كما أن معظم الأبحاث لها نطاق جغرافي أو زمني محدد ، وهنا يجب على الباحث من خلال مقدمته أن يبين حدود دراسته من الناحية الزمانية أو المكانية.

مكونات المقدمة في البحث العلمي

من أهم مكونات مقدمة البحث العلمي الإشارة الموجزة إلى المنهج العلمي المعتمد وسبب اختياره ودوره في الوصول إلى نتائج بحثية سليمة.

  • أهمية البحث العلمي:

ومن أبرز عناصر ومكونات مقدمة الدراسة العلمية ذكر أهمية البحث العلمي ، والفوائد التي تحققها الدراسة للمجال العلمي الذي ينتمي إليه البحث وللمجتمع العلمي والإنساني.

كما يذكر الباحث الأسباب التي دفعته لدراسة هذا الموضوع بالذات.

 

نصائح لكتابة مقدمة للبحث العلمي

 من أجل الوصول إلى مقدمة مميزة ، من الضروري أن يتعرف الطالب أو الباحث العلمي على مكونات المقدمة في البحث العلمي ، واتباع النصائح التالية:

  • كتابة المقدمة بعد الانتهاء من البحث:

على الرغم من أن القارئ يجد المقدمة في بداية الدراسة العلمية ، إلا أن ذلك لا يستدعي كتابتها قبل كتابة باقي أجزاء البحث.

على العكس من الأفضل تأجيل كتابة المقدمة إلى ما بعد الانتهاء من كتابة الدراسة كاملة.

وذلك لأن مكونات المقدمة في البحث العلمي تفترض نظرة عامة شاملة لجميع الموضوعات الأساسية في الدراسة

هذا ما لم يتوافر في تفاصيله للباحث قبل الانتهاء من كتابة بحثه. أما بالنسبة لكتابة المقدمة بعد الانتهاء من كتابة جميع مراحل البحث، ستجعل الباحث أكثر دراية بموضوع البحث في الكتب التمهيدية بجودة أعلى.

  • مقدمة البحث العلمي – استخدام لغة قوية وواضحة وعبارات متماسكة

من أهم شروط المقدمة الجيدة استخدام كلمات سهلة ومفهومة وبسيطة في كتابتها

تجنب الكلمات الغامضة أو القابلة للتفسير ، والعبارات والجمل من المفترض أن تكون متسلسلة ومترابطة.

لغة وكلمات وعبارات قوية ومثيرة للاهتمام خالية من الأخطاء الإملائية أو النحوية

  • إعطاء القارئ فكرة عامة وشاملة عن موضوع البحث:

من أهم مكونات مقدمة البحث العلمي إعطاء نظرة عامة شاملة عن موضوع الدراسة العلمية

من الضروري أن يأخذ القارئ ، من خلال المقدمة الموجزة ، فكرة عامة عن موضوع البحث.

وبذلك يستطيع القارئ تحديد ما إذا كان موضوع البحث من الموضوعات التي يهتم بمعرفتها بتفاصيله ونتائجه

كما يمكنه الحصول على فكرة من خلال المقدمة حول مهارات ومعارف الباحث العلمي.

  • الاهتمام بجميع مكونات المقدمة:

لا يمكن الوصول إلى مقدمة متكاملة إلا إذا حرص الطالب أو الباحث العلمي على تضمين جميع المكونات الأساسية المعروضة

بحيث يظهر بإيجاز الدافع الذي جعله يختار مشكلة أو ظاهرة البحث هذه.

أن تبين كافة الموضوعات الرئيسية التي ستناقشها الدراسة ، وما هي أهمية البحث والعوائد المتوقعة منه

كما يمكن للباحث أن يشير بإيجاز إلى الصعوبات التي واجهها في اختيار مشكلة البحث.

يجب أن تتضمن أي دراسة علمية ، من بين عناصرها وخطواتها الرئيسية ، توثيق جميع المصادر والمراجع التي اعتمد عليها الباحث في دراسته.

(سواء تم التوثيق في متن البحث العلمي أو في قسم خاص في نهاية البحث) ،

ومع ذلك ، إذا كانت الدراسة مبنية على دراسات سابقة محددة ، فمن الأفضل للباحث أن يشير باختصار إلى هذه الدراسات.

  • مقدمة البحث العلمي – يجب أن تكون المقدمة قصيرة ومتوسطة الطول:

على الباحث العلمي الجمع بين الإيجاز في المقدمة وإدراجها في جميع مكونات المقدمة في البحث العلمي

وبالتالي ، يفضل تقديم مقدمة متوسطة الطول ، لأن المقدمة القصيرة لن تكون شاملة

             في حين أن المقدمة الطويلة مملة وخارج ميزة المقدمة القصيرة.

 

في النهاية

نكون في نهاية هذه المقالة عن مقدمة في البحث العلمي. أتمنى أن تكون المعلومات قيمة ومفيدة. وإذا كان لديك أي أسئلة أو تعليقات، فلا تتردد في مشاركتها معنا في التعليقات أدناه. شكراً لكم.

 


المقدمة بحث،المقدمة جميلة،المقدمة والخاتمة،المقدمة جاهزة

مقالات ذات صلة
- Advertisment -

الأكثر شهرة