الأحد, يوليو 14, 2024
spot_img
Homeالمدونةكتب ومؤلفاتقوة اللحظة الحاضرة - إيكهارت تول (كتاب)

قوة اللحظة الحاضرة – إيكهارت تول (كتاب)

كتاب “قوة الآن” هو دليل عملي للحياة الواعية. يتحدث عن كيفية العيش في اللحظة دون الكآبة من الماضي أو القلق حول المستقبل. كتبه إيكهارت تول، كاتب ومتحدث ألماني. ظهر الكتاب في نهاية التسعينيات وأصبح شائعا سريعاً. كان من أوصياءه المشهورين، أوبرا وينفري. قد ترجم الكتاب إلى 33 لغة، بما فيها العربية. ووصلت مبيعاته في أمريكا الشمالية إلى ثلاثة ملايين نسخة قبل 2009.

أهم النقاط المستفادة

  • كتاب “قوة الآن” يركز على أهمية العيش في اللحظة الحالية
  • يهدف الكتاب إلى مساعدة القراء على تجاوز القلق والأفكار المتعلقة بالماضي والمستقبل
  • تمت ترجمة الكتاب إلى 33 لغة بما في ذلك العربية
  • الكتاب حقق مبيعات كبيرة وصلت إلى ثلاثة ملايين نسخة في أمريكا الشمالية
  • الكاتب إيكهارت تول هو متحدث ألماني معروف بحكمته وفلسفته المتعلقة بالوعي والإدراك

مقدمة عن الكتاب

كتاب “قوة الآن” للمفكر إيكهارت تول يقدم رحلة عميقة. يساعد الناس في العيش في اللحظة ونسيان القلق. المؤلف يشارك تجاربه خلال فترات الاكتئاب.

نظرة عامة على كتاب “قوة الآن”

هو مستوحى من تنوع “التقاليد الروحية”. مراجعه قال إنه “بوذية مع تصوف وإشارات ليسوع المسيح”. إيكهارت تول أشاد بأهمية العيش في اللحظة الواحدة.

فلسفة الكتاب وأهدافه

كتاب “قوة الآن” يسعى لتحرير القراء من “الأنا البشرية”. ويشجعهم على تعلم العيش في الحاضر. المؤلف يثني على الوعي والإدراك كمفتاحين للسلام.

“عندما تستيقظ من النوم بالصباح، أدرك أن هذه هي اللحظة الوحيدة التي تملكها حقًا. هذه اللحظة هي حياتك.”

يبحث الكتاب في طرق تجلي بالحال وتجاوز القلق. يساعد القراء على تحقيق الحرية وتواصل. كذلك يعزز استجابتهم للقضايا الراهنة.

المؤلف إيكهارت تول

إيكهارت تول هو متكلم وكاتب ألماني مولود في كندا. وُلِد في 16 فبراير 1948. تزوج كيم إنغ ودرس في جامعة لندن.

يتحدث تول الإنجليزية. له أكثر من 40 كتابًا في مجالات متنوعة. تُرجمت كتبه إلى العديد من اللغات، بما فيها العربية.

كتبه الأكثر شهرة هي “قوة الآن” و”أرض جديدة”. هذين الكتابين نجحا في التنمية الشخصية ورفع الوعي.

“الحاضر هو نافذة الزمن الوحيدة التي بإمكاننا النفاذ منها إلى الحياة.”

تركز كتابات تول على أهمية حياة اللحظة. يشجع على التخلص من الأفكار السلبية. وينادي الناس لتركيز ذهنهم على اللحظة الحاضرة.

بأفكاره المميزة وأسلوبه الملهم، حاز تول على شهرة عالمية كبيرة. يُعتبر “قوة الآن” من أهم كتبه. ساهم في نشر فلسفته.

معلومات عن المؤلف القيمة
الاسم الكامل إيكهارت تول
تاريخ الميلاد 16 فبراير 1948
الجنسية ألماني المولد، كندي الموطن
مؤهلات تعليمية درس في جامعة لندن
لغات الإنجليزية
أبرز أعماله “قوة الآن”، “أرض جديدة”

العيش في اللحظة الحاضرة

كتاب “قوة اللحظة الحاضرة” للكاتب إيكهارت تول يقول إن اللحظة الحالية هي كل شيء. يقول الكتاب إن التفكير بالمستقبل قد يكون هوامشي. وأن التركيز على الحاضر يعتبر بمثابة مفتاح للسعادة.

تجاوز القلق بشأن الماضي والمستقبل

الكتاب يدعو إلى عدم القلق بشأن الأمور السابقة أو التوقعات المستقبلية. بدلًا من ذلك، العيش في اللحظة الحاضرة هو ما يمكننا من تجاوز هذا الشعور. ويوفر الكتاب أفكار تحتوي على تنمية السلام الداخلي.

التركيز على الوقت الحالي

الكتاب يقدم بعض النصائح للتركيز على الحين، كالتالي:

  • إبطاء وتيرة الحياة عبر تجنب الاشغال المتعددة.
  • قضاء وقت في الهواء الطلق لتهدئة الذهن.
  • تجاوز المخاوف المتعلقة بالغد.

إتباع هذه النصائح قد يساعد في التخلص من القلق. هذا يؤدي بالنهاية إلى السعادة والسلام الداخلي.

قوة الوعي والإدراك

الوعي يمكن أن يخلصنا من الألم. إيكهارت تول يقول إننا لازم نعرف غرورنا. دا تخلينا نتعامل مع الألم بشكل أفضل.

الألم والكرب مينفعوش أبداً. دا إللي تول حاول يوضح. الألم بيعمل الوحد بيحس بحاجة أكتر للألم. ومش بيساعد في الحقيقة. لأنه بيتعبنا أكتر.

“الألم يزيد من الألم، ومش يخلينا نفرح.”

بدل ما نفكروا في الماضي أو نخاف على المستقبل، نحاول نعيش اللحظة. دا هو لغة الكتاب. الوعي والإدراك دول اللي بيعملوا علينا نتجاوز الألم والكرب.

إيكهارت تول بيقول إننا لازم نكون عايشين بالحاضر. دول اللي بيساعدونا نظبط عقولنا. ونوصل للهدوء داخلي. الوعي بيخلينا نتخطى القلق والألم.

تحرير العقل من السيطرة

يقول إيكهارت تول في “قوة الآن” إن العقل سبب معظم مشاكلنا. العقل يختفي حقيقتنا ويخلق صورة زائفة لنا. هذه الصورة تعيقنا عن الوصول إلى السلام الداخلي الحقيقي. الحل هو معرفة الفرق بين أفكارنا وهويتنا الحقيقية. العقل ليس من يمثلنا في حقيقتنا.

الأنا البشرية وتأثيراتها السلبية

الأنا البشرية تشكل جزء منا. هي الوجه الذي نحجب خلاله حقيقتنا. تسبب لنا المشاعر السلبية مثل الخوف والقلق.

نحن بحاجة لفك الارتباط مع هذه الأنا. عندما نتخلص من سيطرة العقل والأنا البشرية، نجد السلام الداخلي.

الخلاصة

كتاب “قوة اللحظة الحاضرة” لإيكهارت تول يؤكد على أهمية العيش في اللحظة. يريد التحرر من قبضة الماضي والمستقبل. الكتاب يشرح كيف أن التركيز على الوعي يجعل الواحد يتغلب على القلق.

هو أيضًا يدعو إلى التفكير بفصل الهوية عن الأنا البشرية. يقول إن لازم نعرف نفسنا حقيقيًا. هذا هو السبيل لاكتساب السكينة الداخلية.

في النهاية، الكتاب يقدم رؤية عميقة للسعادة. يقول أن لازم نعيش اللحظة لنكون سعداء. ويدعو إلى تجاوز قيودنا البشرية.

FAQ

ما هو كتاب “قوة الآن”؟

كتبه إيكهارت تول. يدل على كيفية الحياة اليومية. كما يبرز أهمية الحياة في هذه اللحظة. يعلمنا كيف نتغلب على الهموم الماضية والقلق المستقبلي.

ما هي فلسفة الكتاب وأهدافه؟

مأخوذ من معتقدات روحية مختلفة. يشجعنا على الوعي باللحظة التي نعيشها الآن. يقول إن التفكير بالماضي أو المستقبل يؤدي لضياعنا للحاضر. هدفهم هو تقوية وعينا واهتمامنا في الوقت الذي نعيشه.

من هو المؤلف إيكهارت تول؟

المؤلف هو ألماني الأصل، يعيش في كندا. لديه أكثر من أربعين كتاب بينها “قوة الآن”. ترجمت كتبه لعدة لغات، بما فيها العربية.

كيف يؤكد الكتاب على العيش في اللحظة الحاضرة؟

يقول إن اللحظة الحالية هي الوحيدة الحقيقية لنا. وأن الرغبة في السيطرة على كل شيء مضرة. يشرح كيف يمكننا الاسترخاء والتركيز لنعي الحاضر بشكل أفضل.

كيف يؤكد الكتاب على قوة الوعي والإدراك؟

يقول إن الوعي يخرجنا من الألم. ويعلمنا أن العقل هو السبيل لكثير من مشاكلنا. يؤكد أهمية فهم الفرق بين أفكارنا وهويتنا الحقيقية.

كيف يساعد الكتاب في تحرير العقل من السيطرة؟

يدعونا إلى فك الارتباط بين هويتنا وعقولنا. ويبين كيف يعرقلنا الانغماس في الأفكار السلبية. يقول إن واقعنا الداخلي هو ما يمكننا الوصول إليه بالرغم من كل الإضطرابات.

روابط المصادر

مقالات ذات صلة
- Advertisment -

الأكثر شهرة