الأحد, يوليو 14, 2024
spot_img
Homeإعداد البحث العلميكيف يتم حساب معامل التأثير لمجلة علمية معينة؟

كيف يتم حساب معامل التأثير لمجلة علمية معينة؟

معامل التأثير عبارة عن معيار هام لقياس أهمية المجلات العلمية. يعكس مدى تأثير الأبحاث الجديدة على البحوث السابقة. هذا ينطبق على الأبحاث التي نُشرت في نفس المجلة.

المجلة تكون مهمة أكثر كلما زاد معامل التأثير الخاص بها. هناك اهتمام بأبحاثها ويتم استشهاد بأعمالها بشكل أوسع.

إيوجين جارفيلد هو من ابتكر فكرة معامل التأثير. كان مؤسس المعهد العلمي للمعلومات ISI. مؤسسة تومسون رويترز هي واحدة من المؤسسات التي تقيم المجلات العلمية بانتظام.

أهم النقاط الرئيسية:

  • معامل التأثير يحدد أهمية المجلات العلمية.
  • يعبر عن دور الأبحاث الجديدة في تطوير العلم استناداً إلى الدراسات السابقة.
  • زيادة معامل التأثير تدل على أهمية المجلة وزيادة إشارتها بأبحاثها.
  • إيوجين جارفيلد وهو مؤسس معهد علوم المعلومات هو من أول من فكر في هذا المعيار.
  • من بين المؤسسات التي تتولى تقدير معامل التأثير بانتظام هي تومسون رويترز.

ما هو معامل التأثير للمجلات العلمية؟

معامل التأثير يقدم مؤشراً عن شهرة المجلات العلمية المحكمة. يعكس إلى أي مدى يثق الباحثون بالمحتوى الخاص بها. هدف استحداث هذا المفهوم هو تقييم أهمية بحثي المنشورات بشكل شفاف.

التاريخ والتعريف لمعامل تأثير المجلات العلمية المحكمة

تطوير معامل التأثير أجرى في ستينيات القرن العشرين بواسطة يوجين جارفليد. أطلقت أول فهرسة للمجلات عام 1960 م في معهد يوجين جارفليد للمعلومات.

ويعرَّف معامل التأثير النسبة التي تبين مدى استخدام أوراق المجلة في البحوث. هذا يلخص قيمة وجودة المحتوى للباحثين والطلاب.

  • معامل التأثير يعطي فكرة واضحة عن أهمية المجلة.
  • يتم استعماله بكثرة لتقييم أداء العلماء والجامعات.
  • هو شريك مهم في اتخاذ القرارت البحثية وتقديم الترقيات.

“معامل التأثير هو إشارة مهمة لأهمية المجلات العلمية المحكمة.”

من الأهمية بمكان فهم كيفية حساب معامل التأثير. هو شيء مفيد للباحثين والمؤسسات لاختيار أفضل المجلات لبحوثهم.

حساب التأثير

مبروك! عرفت كيف تحسب معامل تأثير المجلات العلمية المحكمة. هنا القاعدة البسيطة: (عدد الاقتباسات من نشرات المجلة بعد سنة واحدة) مقسوماً على (عدد النشرات في نفس السنة).

للمعلومة، يحتاج حساب تأثير المجلة إلى سنتين بعد نشرها. هذا أمر ضروري حتى تجمع المجلة الاقتباسات المختلفة. وهذه الاقتباسات هي أساس حساب تأثيرها.

أمور كثيرة تؤثر على تقييم تأثير المجلات. إلى جانب عدد الاقتباسات، يأتي انتشارها وجودة المحتوى دوراً كبيراً. وأيضاً، يهم انتظام نشر المجلة ونقاؤها من الانتحال.

“لا تهموا بمعامل تأثير المجلة، فهو يوضح فقط مدى تأثيرها في البحث. ولكن، يعتبر مهمًا لمعرفة جودة الدوريات العلمية.”

وختامًا، ذكرنا أهمية معامل تأثير في تقييم الدوريات العلمية. فهو يساعد على معرفة تأثير وأهمية المجلات العلمية. وهذا في مجالات البحث والنشر متنوعة.

انتقادات معامل التأثير

معامل التأثير هو أداة هامة لتقييم البحوث العلمية. ولكن، تلقى الكثير من الانتقادات والمخاوف. هذه الانتقادات جاءت من الباحثين والمتخصصين في النشر العلمي.

معامل التأثير يرتبط بشكل كبير بنوع المجلة العلمية. هذا يجعله لا يعكس تماما عدد الاستشهادات التي قد تحصل عليها. على سبيل المثال، المجلاّت الضيقة تحصل عادة على معامل تأثير أعلى من المجلاّت العامة.

هناك مجلات قد تحاول زيادة معاملها بطرق ليست دائما شرعية. قد تفعل ذلك عبر نشر المزيد من الأبحاث ذات القيمة المنخفضة أو بتقليل كمية المراجع. هذا لا يعكس حقيقة مستوى البحوث التي تنشرها تلك المجلات.

بعض المجلاّت قد تلجأ حتى لممارسات غير شرعية لرفع معامل التأثير. وهذا ما جعل الجمعية الأوروبية للمحررين العلميين EASE تحذر من سوء استخدام المعامل.

“لا بُد من اتباع ممارسات نزيهة وشفافة في استخدام معامل التأثير لتقييم الأداء البحثي للمجلات العلمية.”

الانتقادات والمخاوف هذه شجعت على البحث عن مؤشرات بديلة لمعامل التأثير. تلك المؤشرات قد تدعمه أو تحل محله في تقييم المجلات العلمية.

الخلاصة

معامل التأثير هو طريقة لقياس أهمية المجلات العلمية. يحسب عن طريق قاعدة بحثية تأخذ بالاعتبار عدد الاستشهادات. يعتبر معامل التأثير فعالاً في تقييم البحوث مع حاجة لاستخدامه بحذر.

قد يستغل بعض المجلات معامل التأثير بشكل غير صحيح. لذا، يجب النظر في العوامل المؤثرة عليه. هذا يؤكد على أهميته ولكن باشتراط الحذر.

أخيراً، يعد معامل التأثير أداة قيمة في تقييم المجلات العلمية. لكن بناءً على فهم جيد ومعرفة عوامل التأثير. فهذا مهم لتقييم البحوث بشكل عادل.

FAQ

ما هو معامل التأثير للمجلات العلمية؟

فهو رقم يقيس أهمية المجلات العلمية. يحكي عن إشارتها لأبحاث سابقة عند نشر أبحاث جديدة.

كيف يتم حساب معامل التأثير لمجلة علمية معينة؟

يحسب بجمع استشهادات الأبحاث التي نشرت في المجلة. هذا يتم خلال عام واحد. ثم يقسم عدد الأبحاث في المجلة خلال نفس الفترة على ذلك.

ما هو تاريخ ومنشئ معامل تأثير المجلات العلمية المحكمة؟

تخيل العالم يوجين جارفليد معامل تأثير في عام 1960. الخطوة هذه كانت في معهده للمعلومات.

ما هي الانتقادات الموجهة لمعامل التأثير؟

انتقد كثيرون معامل التأثير. يقولون إنه مشترك مع اختصاص المجلة. ليس يعكس الاستشهادات بشكل صحيح.أيضًا، بعض المجلات تزيد من معاملاتها بطرق غير أخلاقية.

ما هي أهم نقاط الخلاصة حول معامل التأثير للمجلات العلمية؟

على الرغم من النقد، معامل التأثير مفيد. يساعد في تقييم البحوث. ولكن يجب استخدامه بحذر.عند استعمال معامل التأثير، لازم تفكروا في العوامل المؤثرة عليه.

روابط المصادر

مقالات ذات صلة
- Advertisment -

الأكثر شهرة