كيف تكتب مقدمة بحث ديني؟ مع 7 أمثلة لمقدمات دينية مميزة

طريقة اقتباس المقال الحالي:
محمد تيسير، "كيف تكتب مقدمة بحث ديني؟ مع 7 أمثلة لمقدمات دينية مميزة،" في مؤسسة المجلة العربية للعلوم ونشر الأبحاث، تم الاسترداد بتاريخ (02/08/2023)، من (https://blog.ajsrp.com/?p=39577).
مقدمة بحث ديني

كيف تكتب مقدمة بحث ديني

البدايات صعبة. بدء ورقة بحثية ليست استثناء. يعاني العديد من الطلاب – والمحترفين – من كيفية كتابة مقدمة لورقة بحث. سيصف هذا الدليل المختصر الغرض من مقدمة ورقة البحث الديني  وكيفية إنشاء مقدمة جيدة.

مقدمة بحث ديني من المقدمات المهمّة و الصعبة في عالم كتابة البحوث،  إذ يحتاج الباحث إلى كتابة مقدّمةٍ جميلةٍ تجذب القارئ، وتجبره على إكمال قراءة البحث والتّعمّق فيه.

 

ما هي مقدمة لورقة البحث الديني؟

مقدمات الأوراق البحثية تقوم بالكثير من العمل.

قد يبدو الأمر واضحًا ، لكن المقدمات توضع دائمًا في بداية الورقة. إنهم يوجهون القارئ من مجال موضوع عام إلى الموضوع الضيق الذي تغطيه ورقتك. يشرحون أيضًا ورقتك:

  • النطاق: الموضوع الذي ستغطيه
  • السياق: خلفية موضوعك
  • الأهمية: سبب أهمية بحثك في سياق الصناعة أو العالم

ستغطي مقدمتك الكثير من الأرضية. ومع ذلك ، سيكون طول نصف الصفحة إلى بضع صفحات فقط. يعتمد الطول على حجم ورقتك ككل. في كثير من الحالات ، ستكون المقدمة أقصر من جميع الأقسام الأخرى في ورقتك.

 

لماذا تعتبر المقدمة حيوية لورقة البحث الديني؟

المقدمة لورقتك البحثية ليست مهمة فقط. إنه أمر بالغ الأهمية.

قراؤك لا يعرفون ما هو موضوع ورقة البحث الخاصة بك من العنوان. هذا هو المكان الذي تأتي فيه المقدمة. المقدمة الجيدة هي: (مقدمة بحث ديني)

  • ساعد القارئ على فهم خلفية موضوعك
  • اشرح لماذا تستحق ورقة البحث الخاصة بك القراءة
  • قدم دليلاً للتنقل في بقية القطعة
  • قم بإثارة اهتمام القارئ (مقدمة بحث ديني)

بدون مقدمة واضحة ، سيواجه القراء صعوبة. قد يشعرون بالارتباك عندما يبدأون في قراءة ورقتك. حتى أنهم قد يستسلمون بالكامل. ستعمل مقدمتك على تأسيسهم وإعدادهم للبحث المتعمق القادم.

 

 ما الذي يجب عليك تضمينه في مقدمة لورقة البحث؟

مقدمات ورقة البحث هي دائما فريدة من نوعها. بعد كل شيء ، البحث أصلي بحكم التعريف. ومع ذلك ، فإنها تحتوي غالبًا على ستة عناصر أساسية. هؤلاء هم:

  1. نظرة عامة على الموضوع. ابدأ بنظرة عامة عن موضوعك. تضييق نطاق النظرة العامة حتى تتناول موضوع بحثك المحدد. ثم اذكر الأسئلة أو المخاوف التي كانت لديك بشأن القضية. لاحظ أنك ستتناولها في المنشور.
  2. بحث مسبق. مقدمتك هي المكان المناسب لمراجعة الاستنتاجات الأخرى حول موضوعك. ضم كلاً من العلماء الأكبر سناً والباحثين المعاصرين. توضح هذه المعلومات الأساسية أنك على دراية بأبحاث سابقة. كما يقدم النتائج السابقة لأولئك الذين قد لا يمتلكون تلك الخبرة.
  3. سبب منطقي لورقتك. اشرح لماذا يجب معالجة موضوعك الآن. إذا كان ذلك ممكنًا ، فقم بتوصيله بالمشكلات الحالية. بالإضافة إلى ذلك ، يمكنك إظهار مشكلة في النظريات السابقة أو الكشف عن فجوة في البحث الحالي. بغض النظر عن كيفية قيامك بذلك ، فإن الأساس المنطقي الجيد سوف يثير اهتمام القراء ويوضح سبب ضرورة قراءتهم لبقية ورقتك. (مقدمة بحث ديني)
  4. صف المنهجية التي استخدمتها. أعد عد عملياتك لجعل ورقتك أكثر مصداقية. حدد هدفك والأسئلة التي ستتناولها. كشف كيف أجريت البحث ووصف كيف قمت بقياس النتائج. علاوة على ذلك ، اشرح سبب قيامك بالخيارات الرئيسية.
  5. بيان الأطروحة. يجب أن تنتهي مقدمتك الرئيسية ببيان أطروحة. يلخص هذا البيان الأفكار التي سيتم تشغيلها من خلال مقالتك البحثية بأكملها. يجب أن يكون واضحًا وصريحًا.
  6. مخطط. غالبًا ما تنتهي المقدمات بمخطط تفصيلي. يجب أن يراجع تخطيطك بسرعة ما تنوي تغطيته في الأقسام التالية. فكر في الأمر على أنه خارطة طريق توجه القارئ إلى نهاية مقالتك.

 

ثلاث نصائح لكتابة مقدمتك

لا نريدك فقط أن تتعلم كيفية كتابة مقدمة لورقة بحث. نريدك أن تتعلم كيف تجعلها تتألق.

هناك ثلاثة أشياء يمكنك فعلها تسهل كتابة مقدمة رائعة. تستطيع:

  1. اكتب مقدمتك أخيرًا. مقدمة تلخص كل الأشياء التي تعلمتها من بحثك. في حين أنه من الجيد أن تنجز المقدمة بسرعة ، يجب أن تكتب باقي الورقة أولاً. بعد ذلك ، ستجد أنه من السهل إنشاء نظرة عامة واضحة.
  2. قم بتضمين اقتباس قوي أو قصة مقدمًا. تريد أن تكون ورقتك مليئة بالمضمون. لكن هذا لا يعني أنه يجب أن يكون مملًا أو مسطحًا. أضف اقتباسًا ذا صلة أو حكاية مفاجئة في بداية المقدمة. ستثير هذه التقنية اهتمام القارئ وتجعله يريد المزيد. (مقدمة بحث ديني)
  3. كن موجزا. الأوراق البحثية تغطي مواضيع معقدة. لمساعدة القراء ، حاول أن تكتب بأكبر قدر ممكن من الوضوح. استخدم جمل موجزة. تحقق من الخلط بين القواعد النحوية أو النحوية . اقرأ المقدمة بصوت عالٍ لتلتقط العبارات المحرجة. قبل أن تنهي ورقتك ، تأكد من تدقيقها أيضًا. قد تبدو الأخطاء غير مهنية.

 

 أمثلة على مقدمة بحث ديني

 

مقدمة بحث جامعي

 ديني بسم الله الحنان المنان، بسم الله بديع السموات والأرض ذو الجلال والإكرام، الحمد لله حمدًا كثيرًا مباركًا فيه ملئ السموات والأرض وملئ ما بينهما من شيء بعد، نحمد الله ونشكره ونؤمن أنه هو الواحد الأحد. وأن سيدنا محمد عبده ورسوله، ونعوذ بالله من أن نضل أو نضل ونعوذ بالله من الخطأ والنسيان.

 أما بعد نقدم الآن بين أيديكم هذا البحث بعنوان  …… وسنتحدث فيه عن …….، آملين أن ينال هذا البحث إعجابكم وأن يلاقي جهدنا تقديرًا لديكم، وأن نكون قد وفقنا في إكمال هذا البحث بجميع نواحيه وذكرنا كل الأدلة اللازمة. ونرجو من حضراتكم تقديم مقترحاتكم وتوجيهاتكم على هذا البحث،  لكي نجعلها في اعتبارنا عند تقديم أي بحث آخر، شاكرين جهدكم المبذول في قراءة وتقييم هذا البحث. (مقدمة بحث ديني)

 

  • مقدمة بحث ثانية

 ديني الحمد لله الذي أذن لي بذكره وشكره، الحمد لله الذي أعانني في كتابة هذا البحث وإخراجه بالصورة التي أمامكم، الحمد لله الذي وفقني في اختيار موضوع هذا البحث وتقديمه إليكم تحت عنوان …، راجيًا أن يكون هذا البحث قد غطى كل جوانب هذا الموضوع ولم يترك جانبًا إلا وأدلى فيه بدلوه.

 

صعوبات التعلم عن بعد

 

مقدمة بحث ديني مميزة

 الحمد لله الذي لولاه ما جرى قلم ولا تكلم لسان والصلاة والسلام على سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم كان افصح الناس لسانًا وأوضحهم بيانًا ثم أما بعد: انه من دواعي سروري أن يتيح لي هذه الفرصة العظيمة لأكتب في هذا الموضوع الهام، الذي يشغل بالنا جميعًا لما له من اثر كبير في حياة الفرد والمجتمع وهو (اسم الموضوع). (مقدمة بحث ديني)

 

مقدمة بحث ديني جديدة

 لست أدري من أين أبدا؟! وهل تطاوعني الكلمات؟ فإنّ الكلمات تتصاغر، والعبارات تتضاءل، ولكنّني سأحاول قدر استطاعتي عساي أن أوفّق، فقد قال تعالى:” وقل اعملوا فسيَرى اللَّه عملكمْ ورسوله والْمُؤْمنون “.

 

مقدمة بحث ديني عن الرسول

الحمد لله والصّلاة والسّلام على رسول الله، الحمد لله رب العالمين، اللهمّ إنّا نعوذ بك من قلبٍ لا يخشع ومن نفسٍ لا تشبع، ومن علمٍ لا ينفع، ومن دعوةٍ يُستجاب لها، نسأل الله أن يوفقنا لكلّ خير، ويبعد عنّا كلّ شرّ، ويجنّبنا الشّيطان ويبعده عنّا وعن أهلينا، أمّا بعد:

إنّ موضوع بحثنا من الموضوعات التي تهمّ كلّ المسلمين، وموضع البحث الذي سنقدّمه بين أيديكم هو رسول الله -صلّى الله عليه وسلّم- وحياته، وإنّ روعة البيان وسحر الكلام ليعجزا عن التّعبير في هذا الموضوع، فقد تحدّث الكثير من أهل العلم عنه، وما أنا إلا قطرةً في بحر عظمة ما كُتب عنه وما سيُكتب، ولكن يسعدني جدّاً أن أجول في الكتب والسّير التي تحدّثت عن حياته -صلّى الله عليه وسلّم- بإجمالها وتفصيلها، وتقديم هذا البحث النّاتج عن جهدٍ كبير بذلته، لأقدم ما أستطيع تقديمه في أبهى حلّة في الحديث عن أطهر الخلق الحبيب المصطفى -عليه الصّلاة والسّلام- والذي على كلّ مسلم ومسلمة أن يقرأ في سيرته، ولذلك أتمنى أن ينال بحثي إعجابكم وتقديركم.

 

مقدمة بحث ديني عن الأنبياء

الحمد لله حمداً كثيراً طيّباً مباركاً فيه، اللهم ّصلّ وسلّم وبارك على نبيّك محمّد، وعلى آله وأصحابه أجمعين، اللهمّ اجعلنا ممّن مع القول فاتّبع أحسنه، أما بعد: (مقدمة بحث ديني)

إنّ الأنبياء والرّسل -عليهم السّلام هم صفوة الخلق وأشرفهم وأطهرهم، وقد أرسلهم الله تعالى ليدعو النّاس لعقيدة التّوحيد، وليقيموا حكم الله تعالى في الأرض، وكذلك من غايات الله تعالى في إرسال الرّسل ألا يكون للنّاس حجّةٌ على الله -سبحانه وتعالى- يوم القيامة، وأنهم أعلام الأرض الّتي يهتدي بهم النّاس إلى الصّراط المستقيم، حيث ذكر القرآن الكريم خمساً وعشرين من الأنبياء والرّسل فقط ولم يستطع العلماء والفقهاء تحديد العدد الصّحيح الّذي بلغه المرسلون والنّبيّون، كذلك قد أوجب الإسلام الإيمان بهم، وجعل ذلك ركناً من أركان الإيمان، فمن كفر بهم، فقد كفر بما أُنزل على سيّدنا محمّد صلّى الله عليه وسلّم،  وأوّل نبيٍّ بُعث في الأرض هو أبو البشر آدم عليه السّلام، وخاتم الأنبياء والمرسلين هو رسول الله محمّد عليه الصّلاة والسّلام.

وقد اخترت الأنبياء والرّسل عليهم السّلام، لتدوين هذا البحث المفصل عنهم، للإجابة على بعض الأسئلة وتوضيح وشرح إجاباتها بشكلٍ كافٍ، وقد قام أهل العلم بتسجيل وكتابة قصص الأنبياء والرّسل الّتي ذُكرت في القرآن الكريم، وما ذُكر في السّنّة المباركة، كذلك ما صحّ من التّاريخ والأثر، وقاموا باستنباط العديد من الدّروس والعبر، والتّي حملتها قصص الأنبياء بين صفحاتها وفي طيّ أحداثها، والّتي على المسلم أن يتّخذ الأنبياء والرّسل أسوةً حسنةً، وأن يتّبع مناهجهم في حياته، ومن ثمّ ينقلها ويحثّ النّاس عليها في مجتمعه. (مقدمة بحث ديني)

 

  • مقدمة بحث ديني طويلة ورائعة

الحمد لله ربّ العالمين، نحمده ونستعيذه ونستهديه ونستغفره، نعوذ بالله من سيّئات أعمالنا، ونعوذ به من شرور أنفسنا، فمن يهده الله فلا مُضلّ له، ومن يضلله فلن تجد له وليّاً مرشداً، الحمد لله كالذي نقول وخيراً ممّا نقول، فقد أحسن كلّ شيء خلقه وشمله بالعناية، وقدّر له رزقه وعلى جناح النّعمة حمله، له في كلّ أموره حكمة، نحمده تبارك اسمه وتعالى جدّه، ونعوذ بنور وجهه الكريم من أن نضلّ أو نُضلّ أو نَذلّ أو نُذل، ونرجو منه العصمة في ديننا ودنيانا، ونشهد أن لا إله إلّا الله ونشهد أن محمّداً عبده ورسوله، والصّلاة والسّلام على سيّد الخلق وخير الأنام، من أُرسل للنّاس بالهداية، خاتم المرسلين والأنبياء، رسول الله محمد -صلّى الله عليه وسلّم- أمّا بعد:

إنّ أصدق ما يقوم به العبد هو التّعلّم والتّعليم، والاجتهاد في البحث والدّراسة، وبذل الوقت والجهد في ذلك، فهذا الأمر يوسّع الفهم ويزيد العقل نوراً وإدراكاً، فمن واجب الإنسان أن يستخد نعمة العقل التي وهبه الله إيّاها، وأن يقوم بالدّراسة والتّفكّر في مختلف الأبحاث الدّينيّة، ولأن العلوم الدّينيّة من أعظم ما يمكن للمرء أن يتدارسها، فقد قال النّبيّ صلّى الله عليه وسلّم: “خيرُكم من تعلَّمَ القرآنَ وعلَّمَهُ”. (مقدمة بحث ديني)

لذلك أقدمت على كتابة هذا البحث الدّيني الذي أضعه بين أيديكم، وأنا على علمٍ أن كثيراً من الباحثين قد سبقوني بهذا الأمر، لكنّي قد درست وبحثت فيه حتّى جمعت المعلومات الأهمّ، والتي تساعد أيّ دارسٍ أو باحثٍ في هذا المجال، وأدعو الله -سبحانه وتعالى- أن ينال هذا البحث إعجابكم، وأن تكون فيه أكبر فائدةٍ لي ولكم ولمن يبحث في هذا المجال، والحمد لله ربّ العالمين.

 

طالع أيضاً: كيفية كتابة مقدمة البحث العلمي


مقدمة بحث ديني وخاتمة،مقدمة بحث ديني فقهي،مقدمة بحث ديني عن الصحابة،مقدمة بحث ديني تفسير، مقدمة بحث ديني عن القرآن

القائمة البريدية

اشترك في القائمة البريدية لتعرف كل جديد
الاسم الكريم