الخميس, أبريل 11, 2024
spot_img
Homeإعداد البحث العلميتعرف على أهم مكونات البحث العلمي

تعرف على أهم مكونات البحث العلمي

تعرف على أهم مكونات البحث العلمي

 

مقدمة حول تعريف محتوى البحث العلمي

للإجابة على سؤال ما هي مكونات البحث العلمي؟ هنا يجب عليك معرفة وجود نظام محدد للورقة العلمية، الذي يبدأ من الموضوع الذي سيناقشه الباحث في دراسته، وهذا اختياره يكون حسب اتجاهه وارادته، وللإبداع في الموضوع الذي يدور في عقل الباحث يجب عليه ان يلتزم بالمحددات الاكاديمية المثالية، بالإضافة الة معايير اخرى يتبعها حسب الواقع العلمي والتي تسعى على توضيح وتفسير الموضوع نقطة نقطة. (مكونات البحث العلمي)

 

 

على سبيل المثال، تناغم البحث مع الزمن الذي تسمح به الجهات الدراسية لإنجاز المهمة، و الوفورات المالية التي يمتلكها الباحث والتكاليف التي تقع على عاتقه، وبعد اختيار الموضوع للبحث يتم عرض خطة ترتيب البحث العلمي على لجنة التقييم.

وبحسب الدليل الجامعي لهيئة الدراسات العليا، حيث تتضمن مكونات البحث العلمي مجموعة من العناصر التي يجب على الباحث عرضها بطريقة منظمة وأن يرتبها ترتيباً منطقيا بما يتناسب مع نوع البحث العلمي والمنهجية المستخدمة فيه، وعلى الرغم من اختلاف أنواع البحث العلمي نظراً لتعدد المجالات والتخصصات. (مكونات البحث العلمي)

سواء كانت (علمية، تربوية، أدبية، اجتماعية، سياسية، اقتصادية، وغيرها) إلا أن مكونات البحث العلمي لا تخلو من مجموعة من العناصر الأساسية التي سنتحدث عنها في مقالنا.

 

تعريف ترتيب البحث العلمي

يُعرَّف البَحث العلمي بشكل اصطلاحي على أنه: “مجموعة من الإجراءات المنهجية التي يتبعها الباحث أو الطالب ، من أجل تحديد جميع الجوانب المتعلقة بموضوع أو مشكلة علمية ، والهدف النهائي هو حل هذه المشكلة”.

خطوات البحث العلمي عبارة عن التفاصيل الخاصَّة بخطَّة الرِّسالة العلمية المُزمع تنفيذها بغرض المناقشة في مرحلة لاحقة بالدراسة التحضيرية، وتدوين البحث يختلف بالكلية عن أي نوع آخر من الكتابات، والهدف العلمي يختلف عن الأهداف الأخرى المتعلقة بالأدبيات الأخرى.

ومن ثم وجب على الباحث أن يضع خطوات منظمة اتفق عليها خبراء البحث العلمي في سبيل تفنيد وتفصيل موضوع أو إشكالية في تخصص معين، والشكل العام للرسالة على درجة كبيرة من الأهمية في سبيل الخروج بنتائج منظمة وواضحة، ومن ثم الخروج بحلول منطقية أو تعريف علمي معين. (مكونات البحث العلمي)

مما يبعث الطمأنينة في نفس من يقرأ أو يُقيِّم الرسالة، وسوف نتعرَّف في هذا المقال على مكونات البحث العلمي بالترتيب. مع العلم أنه يتوجب على الباحث عدم اتخاذ أي خطوة للتعديل على بحث الآخرين، وحتى إذا كانت به معلومات غير موثوقة وصحيحة، لان ليس لديه الحق في ذلك، ولا يمكنه الاستشهاد فيها ببحثه ولا تعديلها، ولكن بإمكانه ذكر الخطأ الذي ارتكبه الباحث سابقاً. (مكونات البحث العلمي)

 

مراحل إعداد وترتيب محتوى البحث العلمي

لضمان نجاح البحث العلمي يجب ان يمر بعدة مراحل، واذا التزم فيها الباحث، فإنه سيحصل على بحث علمي ناجح ومتميز:

  • تحديد موضوع البَحث: الخطوة الاولى لإنشاء البحث العلمي تحديد الموضوع واختيار عنوان مناسب له. ويجب أن تكون متميز في اختيار عنوان بحثك أي لم يتم البَحث فيه من قبل ، وذلك لتقديم شيء مفيد للمجتمع ، وبالتالي يصبح بحثك بحثًا مميزًا وفريدًا.
  • جمع المعلومات المتعلقة بالبحوث: هذه المرحلة من اهم مراحل اعداد البحث العلمي، حيث يتم فيها جمع المعلومات الموثوقة وتدوين الملاحظات من مصادر صحيحة، وهناك عدة طرق يستطيع الباحث فيها الحصول على المعلومات ، بما في ذلك:
  • الإنترنت: تعتبر الشبكة العنكبوتية من اكثر المصادر الغنية بالمعلومات التي يمكن للباحث الجمع منها، بالإضافة الى ذلك يجب عليه التحقق من صحة المعلومات ودقتها.
  • جمع المعلومات من المحققين الآخرين: يمكن جمع المعلومات عن طريق مجموعة أسئلة متنوعة يطرحها المحقق على محققين آخرين تساعده في استكمال تحقيقه. (مكونات البحث العلمي)
  • القراءة والمطالعة: يستطيع الباحث الالمام بالكثير من المعلومات لجميع النواحي التي يتطلبها بحثه، وهذا يكون من مراجعة الكتب التي ترتبط بموضوع بحثه.

 

  • وضع الخطة التي ستتبع في تحقيقه العلمي: مما يساعد في نجاح البحث تحديد الوقت المناسب لإنجازه، وعليه يجب تقسيم البحث الى اجزاء بحيث يكون لكل جزء هدف معين، ويتم اكتمالها في الوقت المحدد سابقا.

 

  • اقتراح فرضيات البَحث: يجب على الباحث طرح الفرضيات المتعلقة ببحثه، فهي توقعات ما زالت قيد البحث والدراسة، ومع ضلوع الباحث في الشرح تظهر معالمها كونها صحيحة أم لا، ومن ثم الاعتماد عليها في تفسير غموض مشكلة البحث.
  • اختيار المصادر الموثوقة: عند اعداد البحث يجب على الباحث أن يجمع معلوماته من مصادر موثوقة وصادقة وغير وهمية ، وعليه أن يتجنب أخذ المعلومات من مصادر غير موثوقة او غير صحيحة.

 

ما هي مشاكل إعداد محتوى البحث العلمي ؟

عند اعداد البحث العلمي يواجه الباحث عدة مشكلات، و من أهم مشاكل إعداد وترتيب محتوى البحث العلمي: (مكونات البحث العلمي)

  • قلة الامكانيات المالية: إن البحث العلمي يحتاج إلى المال ، حيث يجب على الباحث تأمين أدوات البحث والتجربة. كما عليه أن يقوم بدفع رواتب للأشخاص الذين يعملون برفقته ، بالإضافة إلى مصروف الباحث الشخصي في حياته اليومية ، وفي حال عدم توفر التمويل الكافي للباحث فإن هذا سيعود بشكل سلبي على البحوث العلمية، حيث لن يستطيع الباحث إكمال بحثه ، كما أن الباحثين الآخرين سيعزفون عن البحث لضعف المردود ونقص التمويل .
  • عدم تكرار الدراسات القديمة: يعد تكرار التجارب العلمية أمرا ضروريا للبحث العلمي ، فمن خلال التكرار يتم التأكد والتحقق من صحة الفرضيات العلمية السابقة ، لكن قليلا ما يلجأ العلماء للتكرار ، وذلك لعدم توافر الدعم الكافي والتحفيز ، الأمر الذي يعود بشكل سلبي على البحث العملي .
  • عدم مصداقية المحررين والمحكمين المسئولين عن النشر: يسعى الباحث لنشر بحثه في المجلات العلمية المحكمة ، ولكن قد يؤدي انحياز المسؤولين عن منح موافقات النشر لباحث على حساب  باحث آخر إلى نشر بحوث رديئة على حساب بحوث جيدة ، الأمر الذي يعود تأثيره بشكل سلبي على الباحث الذي يرى تعبه وجهده ذهب أدراج الرياح ، كما أن عدم تحييد المشاكل الشخصية بين الباحث والمحرر يؤدي إلى عدم قبول المحرر للبحث مهما كانت جودته جيدة .
  • عدم امتلاك القدرات المادية اللازمة لمشاهدة البحث العلمي: إن نشر الأبحاث العلمية في المجلات المدفوعة يؤدي إلى عدم اطلاع الناس على هذه الأبحاث، وذلك نظرا للتكلفة المرتفعة التي تطلبها هذه المجلات ، الأمر الذي يعود سلبا على البحث العلمي.
  • عدم وجود مصادر كافية للدراسة العلمية: هناك عدد من الباحثين يعانوا من قلة الوسائل العلمية التي تسهل من مهمة الباحث في بحثه، الأمر الذي يجعل الباحث يقع في حيرة كبيرة في كيفية بداية البحث، ويرى البحث العلمي بحرا مليئا بالظلمات والمخاطر، وقد يزيد المشرف البحث سوءاً عندما لا يقدم للطالب التوضيحات التي يطلبها.
  • انتماء الباحث لمجتمع غير علمي: تلعب ثقافة الباحث وسعة اطلاعه دورا كبيرا في تسهيل مهمة بحثه، ففي حال كان تفكير الباحث محصورا في مجال معين، وغير مطلع على كافة جوانب البحث فإن هذا يؤدي إلى فشل البحث وضعفه. (مكونات البحث العلمي)

 

نستقبل أبحاثكم عبر ايميل المجلة:

submit@ajsrp.com

أو عبر نموذج ارسال الأبحاث الخاص بالمجلة:

https://ajsrp.com/send

بعد إرسال البحث الخاص بكم إلى ايميل المجلة أو نموذج استقبال الأبحاث ، يتم تقييم البحث وافادتكم بقبوله، بعدها ينتقل البحث إلى مرحلة التحكيم الفعلي وعندها يترتب على سيادتكم تسديد رسوم التحكيم والنشر، بعد ذلك يتم نشر البحث في أقرب عدد سيصدر بعد قيامكم تنفيذ الملاحظات الخاصة بالمحكمين.

 

ما هي مقومات محتوى عناصر البحث العلمي؟

حتى يكون البحث العلمي ناجحاً، من المهم توافر اخلاقيات البحث لدى الباحث خلال اعداد بحثه العلمي، ومنها:

  • التزام الباحث بالأمانة والحيادية والموضوعية والموثوقية
  • ويكون الباحث من ذوي الخبرة في مجاله
  • ويكون على علم بما يحدث من تحقيقات بحثية وعلى خلفية ثقافية عالية فيها.
  • ان يهتم الباحث بضمان سلامة عينة الدراسة، بدون اخضاعها لتجارب تؤثر بشكل سلبي وتسبب الاذى الى الابد على افراد العينة، مع توفر علاقة قوية للباحث مع عينة الدراسة للحصول على ما يحتاجه الباحث من معلومات.
  • حصول الباحث على الموافقة من الاشخاص الذين يستخدمون ممتلكاتهم أثناء البحث، لأن استخدام ممتلكاتهم دون رأيهم يتعارض مع أخلاقيات البحث.

 

للبحث العديد من المكونات التي إذا كانت موجودة في محتوى البحث تعطي نتائج رائعة ، ومن أبرز عناصر البحث ما يلي:

  • يجب تحديد الأهداف التي يسعى إليها الباحث عندما يختار موضوع البحث.
  • يتوجب على الباحث امتلاك مهارات إبداعية واستغلالها في بحثه العلمي ، مع قدرته على استخدام تقنيات البحث.
  • يتوجب على الباحث أن يكون دقيق الملاحظة ويأخذها بعين الاعتبار في كل النواحي المحيطة، و يجب عليه التحقيق في المتغيرات المحيطة لاستنتاج القوانين والأسس التي يربط بها الملاحظات والمتغيرات.
  • يتوجب على الباحث أن يضع افتراضيات يستطيع من خلالها شرح واثبات الظواهر التي يبحث عنها وربما تصبح هذه الافتراضيات أفكار للبحث عن الحقيقة. (مكونات البحث العلمي)
  • يتوجب على الباحث القدرة على الاتصاف بالصبر ليجمع الحقائق العلمية المتعلقة ببحثه من عدة مصادر متنوعة، وتصنيفها وتحليلها للحصول على ما هو مطلوب من معلومات مناسبة.
  • يتوجب على الباحث القيام بالتجارب التي تربطه بالوصول الي معلومات جديدة متفقة مع الواقع العلمي للبحث.
  • يتوجب على الباحث أن يقارن بين نتائجه والمعلومات التي جمعها لبيان مدى التوافق مع الظاهرة المدروسة.
  • يتوجب على الباحث أن يملك القدرة على صياغة الفرضيات بأسلوب لغوي صحيح صارم لبيان النتائج التي توصل إليها من خلال بحثه العلمي.

 

ما هي عناصر محتوى البحث العلمي؟

  • أولاً: صفحة عنوان البحث

يُعد العنوان أول عناصر البحث العلمي، وفي ذلك يشترط خبراء الأبحاث أن يكون عنوان البحث موجزًا في حدود عشرة كلمات ، وأن يكون فريدًا وذا أهمية، وأن يحتوي على متغيرات البحث، وأن يكون خاليًا من الأخطاء العلمية واللغوية، لما له من أهمية كبيرة في البحث.

 

  • ثانياً: الإهداء والشكر

يُعتبر قسم الإهداء والشكر في البحث من عناصر البحث العلمي التكميلية الجمالية، وفيه يمدح الباحث من كان لهم تأثير في حياته، ومساهمين في انجاز بحثه، مثل: الأبوين، والزوجة، والأبناء، والإخوة، والاصدقاء.. وغيرهم.

 

  • ثالثاً: ملخص البَحث

يُكتب قسم الملخص في البحث لإبراز أهم المواضيع  التي يحتويها البحث، فيقوم الباحث بعرض افكاره الرئيسية والجزئية بشكل مختصر من البحث من غير التعمق في التفاصيل. (مكونات البحث العلمي)

 

  • رابعاً: مقدمة البحث

تعد المقدمة من أهم عناصر البحث العلمي حيث تكتب في الفصل الاول من البحث.

 

  • خامساً: الإطار النظري والدراسات السابقة

يوجد قسم الإطار النظري والدراسات السابقة في الفصل الثاني من البحث العلمي، ويعتبر لاحق للإطار النظري، حيث يحتوي على معلومات عامة عن البحث يلزم توثيقها للتحقق من صحتها.

 

  • سادساً: طريقة وإجراءات الدراسة

هذا الجزء في البحث العلمي يكون في الفصل الثالث من البحث، حيث يذكر المنهج المستخدم فيه، مع ذكر الأسباب لاختيار هذا المنهج عن غيره.

 

  • سابعاً: عرض نتائج البحث

تُعتبر نتائج أو خلاصة البحث من أكثر عناصر البحث العلمي أهمية، وهي توضح ما توصل إليه الباحث من معارف، ويتم تدوينها في صورة فقرات، ويجب أن ترتبط نتائج البحث بكل من أهداف البحث، وكذلك الأسئلة أو الفرضيات، ولكي تكون النتائج إيجابية يجب أن تُقرن بشواهد ودلائل قوية.

 

  • ثامناً: النتائج والتوصيات

بعد ما قام به الباحث يتوجب عليه كتابة النتائج والتوصيات التي توصل إليها خلال بحثه.

 

  • تاسعاً: قسم الملاحق

يشتمل هذا القسم على الأساليب التي استخدمها الباحث خلال بحثه العلمي، مثل المقابلة والاستبيان والكتب والتقارير التي استعان بها وساعدته في بحثه، هذا بحسب الترتيب المعتمد. (مكونات البحث العلمي)

 

  • عاشراً: قائمة المصادر والمراجع

يقوم الباحث من خلالها بترتيب للعناصر والمصادر والمراجع التي قد استفاد واستند إليها الباحث في بحثه و كذلك حرص الباحث على استخدامه لإحدى الطرق الخاصة في ترتيب تلك المصادر والمراجع في الأبحاث العلمية.

 

  • الحادي عشر: الفهرس

يستطيع الباحث أن يضع الفهرس في مقدمة البحث.

 


مكونات البحث العلمي pdf،مكونات البحث الجامعي،عناصر البحث العلمي doc،عناصر البحث الجيد مكونات البحث العلمي مكونات البحث العلمي مكونات البحث العلمي مكونات البحث العلمي مكونات البحث العلمي مكونات البحث العلمي

مقالات ذات صلة
- Advertisment -

الأكثر شهرة