كيفية عرض البحث العلمي شفوياً، أو مناقشة البحث العلمي في المؤتمرات العلمية

مناقشة البحث العلمي

مشاركة

كيف تقوم بـ عرض البحث العلمي شفوياً؟ كيف تقوم بـ مناقشة البحث العلمي. الخطوة الأولى لعرض الدراسة هي الحصول على الفرصة لعرضها، وبعد ذلك يبدأ دور الباحث في العمل من أجل تقديم أفضل عرض ممكن.

 

مقدمة

أحياناً يتلقى المؤلف أو الباحث دعوة للعرض في مؤتمر أو مناقشة البحث العلمي، ومع ذلك فلابد للمؤلف أن يأخذ المبادرة من خلال: إرسال مستخلص للبحث أو الموضوع الذي يرغب في عرضه. وعادة ما يكون هناك صيغة أو شكل لبث المستخلص.

ويمر المستخلص المرسل بعملية تحكيم ليتم الاختيار من بين من قدَّموا أفضل مستخلصات ليقدموا عرضًا شفهيًا. ويتم الحكم على قبول أو رفض العرض في المؤتمر، من خلال الحكم على المستخلص المقدم من قبل الباحث؛ لذلك.. لا بد أن يقوم الباحث بإعداد المستخلص بعناية بحيث يتبع التعليمات المعلنة لإعداد مستخلصات أبحاث المؤتمر. (مناقشة البحث العلمي)

ويساعد ذلك على أن يكون المستخلص غنيًا بالمعلومات المفيدة حول البحث. على الرغم من أنه لا بد أن يكون مختصرًا جدًا. وعادة ما يكون حجم المستخلص الذي يتم تقديمه للمؤمرات أكبر قليلاً من حجم المستخلصات العادية.

 

تفاصيل أخرى حول التقدم بالأبحاث للمؤتمرات

إذا كانت التعليمات تسمح بتقديم أشكال وجداول، فلا بد من اتباع التعليمات وعدم تخطي الحجم المسموح به. كما أنه لابد من تنظيم المستخلص بطريقة جيدة وعادة ما تكون نفس الطريقة التي تستخدم في تنظيم مستخلصات الأبحاث العلمية.

ويجب أن يقوم المؤلف بكتابة المستخلص بطريقة واضحة ومقروءة من المرة الأولى، حيث إن من يقومون بمراجعة المستخلص عادة ما يكونون باحثين على درجة كبيرة من الكفاءة العلمية، بالإضافة إلى انشغالهم بقراءة عدد كبير من المستخلصات. وبالتالي سيكون من السهل عليهم استبعاد المستخلصات غير الواضحة.

وبالطبع يجب إرسال المستخلص قبل الموعد النهائي لإرسال المستخلصات. اعرض البحث بطريقة جيدة في المستخلص؛ لأن ذلك سوف يساعدك على تقديم عرض جيد.

 

ليس فقط المحكمون من يقومون بالحكم على المستخلص

ومن الأمور التي يجب مراعاتها: أن المحكمين ليس هم فقط من يقومون بالحكم على المستخلص. حيث إن المستخلص تتم طباعته في برنامج المؤتمر، وبالتالي يقرأه كل أو معظم الحاضرين وهؤلاء الذين يقرأون المستخلصات يحددون أي الجلسات سوف يحضرونها بناء على مدى اهتمامهم بالمستخلص.

بالإضافة إلى أن الباحثين الآخرين الذين لا يستطيعون حضور المؤتمرات عادة ما يطلعون على هذه المستخلصات لمتابعة ما يجرى في المجال العلمي. إلى جانب أن محرري الأبواب العلمية في المجلات يقومون بتحديد أي المحاور وأي الجلسات يتم اتصالات المؤتمرات تغطيتها بناء على المستخلص.

 

التنظيم من أجل مناقشة البحث العلمي

إن أفضل أسلوب لتنظيم بحث يتم عرضه بصورة شفوية هو أن يتم اتباع الأسلوب أو المنطق نفسه الذي يستخدمه الباحث في كتابة البحث أو الدراسة العلمية، بحيث يبدأ بتحديد مشكلة البحث وينتهي بتحديد الحلول المقترحة.

وتجدر الإشارة إلى أنه يجب مراعاة أن العرض الشفوي لدراسة لا يمكن اعتباره نشرًا ومن ثم .. تطبق قواعد مختلفة والاختلاف في أن البحث المنشور لا بد أن يتضمن البروتوكول الكامل للتجربة العلمية، حتى يمكن تكرار التجارب. (مناقشة البحث العلمي)

أما العرض الشفوي فلا يحتاج ويجب ألا يتضمن كل تفاصيل التجربة إلا في حالات نادرة. هذا إلى جانب أن عرض الإنتاج الفكري المكثف في الموضوع من الأمور غير المرغوب فيها أيضًا في العرض الشفوي.

 

عرض البحث العلمي شفوياً

عادة ما تكون العروض الشفوية قصيرة ( لا تتخطى 10 دقائق في معظم المؤتمرات ) لذلك لابد من حذف كل الجوانب النظرية حول الموضوع والدخول في الجوانب الإجرائية مباشرة.

فمهما كانت كفاءة التنظيم، فإن عرض كم كبير من المعلومات بشكل مكثئف على الجمهور لا يساعد القارئ على متابعة القراءة ومن ثم .. لابد من التركيز على أهم النتائج التي توصل إليها الباحث، فلن يكون هناك متسع من الوقت لعرض كل الأفكار والمعلومات التي يرغب في عرضها. (مناقشة البحث العلمي)

ويوجد في الواقع بعض المواقف التي تحتاج فيها لعرض ورقة بحث أطول فبعض المنتديات تطلب أن يكون العرض في 20 دقيقة أو أكثر وبعض الحلقات الدراسية يمكن عرض البحث فيها أن يكون لمدة ساعة. ومن الواضح أنه يمكنك عرض مواد أكثر إذا كان لديك متسع من الوقت.

 

عرض النقاط الأساسية في الموضوع أولاً

يجب أن يتم العرض ببطء وهدوء وعرض النقاط الأساسية في الموضوع أولاً. عادة ما يكون الوقت المسموح به لعرض أوراق الأبحاث في المؤتمرات محدودًا جدًا لذا يجب أن يكون العرض قصيرًا جدًا لا يتجاوز 9 إلى 9.30 دقيقة.

لكي تتغلب على أي مشكلات قد تتعرض لها، تمرن على العرض قبل بدايته، وذلك لكي تتأكد من أنها في إطار الحجم المطلوب ولكي تتأكد من أنها سوف تصل بك إلى الرسالة التي تريد توصيلها. (مناقشة البحث العلمي)

وأثناء العرض تجنب حساب الوقت ولكن من المفيد أن تضع ملاحظة أثناء العرض تساعدك في أن يتم العرض وفق الخطة الزمنية المحددة. وسوف يساعدك ذلك في ضبط سرعة العرض.

 

ضرورة وضوح العرض

ومن المؤشرات المهمة أيضًا أثناء العرض: هو ضرورة أن يكون العرض واضحاً. وتجنب الحديث السريع، خاصة إذا كانت اللغة التي تعرض بها ليست لغتك الأم أو ليست اللغة الأم لجمهور الحاضرين.

ويجب أن تنظر دائماً إلى الجمهور مع اظهار الاهتمام بالموضوع الذي تقوم بعرضه. وتجنب العادات التي يمكن أن تؤدي إلى التشويش مثل اللعب في الجيوب أو التكرار أو الهمهمة أو قول كلمات مثل تعرفون أو غيرها من الكلمات الموازية.

 

الوقوف على المنصة لـ مناقشة البحث العلمي

هل يعتبر الوقوف على المنصة أمرًا مخيفاً بالنسبة لك ؟ إذا كان الأمر كذلك فيجب اتباع التالي: (مناقشة البحث العلمي)

  • يجب أن تقوم بالتحضير الجيد حتى تشعر بالثقة، ولكن لا تحضر أكثر من اللازم  حتى لا تتعرض لحالة من الهوس.
  •  تخلص من الطاقة الزائدة الناتجة عن العصبية، من خلال استغلال التسهيلات المتاحة في الفندق مثل الجيم.
  • تجنب الإفراط في شرب الكافين، والإفراط في الأكل والشرب، ولابد أيضًا من إخفاء العلامات الدالة على القلق.
  • تذكر دائماً أن الجمهور لم يحضر لكي يشاهد أسلوبك في الكلام،‏ وإنما حضر من أجل الرسالة التي تريد تقديمها.
  • يمكن استخدام المواد البصرية المساعدة، بالتالي لابد من استخدام أجهزة العرض المرئي.

 

إعداد العرض المرئي

من الاعتبارات التي يجب مراعاتها في إعداد العرض المرئي: (مناقشة البحث العلمي)

  • يجب أن تصمم الشرائح خصيصًا للاستخدام في العرض الشفوي، بحيث يراها كل من هو موجود في القاعة.
  • يجب أن تكون الشريحة غير مزدحمة بالمعلومات، وإنما تعرض نقطة واحدة فقط أو ربما تلخص عددًا من النقاط.
  • يجب ألا يتضمن العرض عددًا كبيرًا من الشرائح، ذلك يحسن من أداء العرض. (مناقشة البحث العلمي)
  • يجب أن يذهب المتحدث إلى المنصة مبكرًا ويختبر كل التجهيزات من أداة العرض والضوء والميكروفون… وغيرها.
  • الهدف من الشرائح هو إكمال المعلومات التي يريد تقديمها المتحدث، لا تقديم كل المعلومات مع بقاء المتحدث صامتاً.
  • إن الشرائح التي يتم إعدادها بعناية وبمهارة يمكن أن تحسن بشكل كبير من قيمة العرض العلمي للبحث.

 

الجمهور

إن عملية عرض البحث في اللقاءات العلمية هي عملية تبادلية بين الباحث وجمهور المستمعين؛ ونظرًا لأن المواد التي يتم عرضها في المؤتمرات العلمية عادة ما تمثل أحدث المعلومات المتاحة في المجال العلمي؛ لذلك لا بد أن يقبل كل من المتحدث والجمهور بالالتزامات المفروضة على الطرفين.

ومن الأمور المؤكدة أن جمهور الحاضرين في المؤتمرات سوف يكون أكثر تنوعاً من جمهور القراء للمقالات في الدوريات العلمية؛ لذلك.. لا بد أن يكون العرض للبحث العلمي في المؤتمر أكثر ملاءمة لتنوع جمهور الحاضرين. (مناقشة البحث العلمي)

ويجب أن يتجنب العارض استخدام التفاصيل الفنية الدقيقة، وعليه أن يعرف المصطلحات والمختصرات ويفسر المفاهيم الصعبة ويكرر النقاط المهمة. ولكي تكون عملية التواصل فعالة، توجد مجموعة من الالتزامات أيضًا على الجمهور.

 

واجبات الجمهور في المؤتمرات العلمية

كما ذكرنا: توجد مجموعة من الالتزامات أيضًا على الجمهور، وهي: (مناقشة البحث العلمي)

  • أن يلتزم الجمهور الصمت والانتباه . فمن المعروف أن المتحدثين يستجيبون بشكل أفضل للجمهور المنتبه.
  • أن يقوم الجمهور بتوجيه الأسئلة إلى المتحدث؛ لكي يتناول النقاط التي لم يتعرض لما في العرض.
  • باختصار يجب أن يكون الجمهور مهتماً، ومستعماً جيداً، ومتابعاً لكل التفاصيل، فذلك يعمل على إنجاح العرض.

 

مواقف قد يتعرض لها المتحدث، وكيفية التصرف

 

الموقف الأول

ما الذي يفعله المتحدث عندما يواجه فردًا من الجمهور يعبر عن رأيه في البحث أو العرض بوقاحة؟

إذا تم توجيه سؤال غليظ أو وقح، فلابد أن يتمسك المتحدث بهدوئه وشجاعته. ومن الممكن أن يشكره على السؤال أو التعليق، وإذا كانت لدى المتحدث إجابة فعلية عليه أن يعرضها على السائل. وإذا استمر الشخص في متابعة النقطة نفسها، فعلى المتحدث أن يطلب منه مناقشة الموضوع بعد الجلسة. (مناقشة البحث العلمي)

 

الموقف الثاني

ما الذي يفعله في حالة سؤال غير متصل بالموضوع؟ أو سؤال غير مناسب؟

أما إذا كان السؤال غير مناسب أو غير سليم، فيجب على المتحدث أن يتحلى بالدبلوماسية ويوجه الحديث إلى نقطة أخرى يريد متابعة الحديث عنها وإعطاء تفصيلات أكثر عنها. (على سبيل المثال: يقول: هذا سؤال جيد؛ لكن الموضوع الأكثر أهمية حاليًا.. أو يمكن أن يعرض على صاحب السؤال أن يتحدث إليه لاحقًا).

 

الموقف الثالث

عدم القدرة على إجابة السؤال

في حالة عدم القدرة على إجابة السؤال، فلابد ألا ينزعج المتحدث من السؤال، وبالطبع عليه ألا يتحايل على السؤال. والأفضل في هذه الحالة أن يعترف بأن ليس لديه إجابة على السؤال وأنه سوف يفحص تلك النقطة. (مناقشة البحث العلمي)

ويمكن أن يتبادل الأفكار عنها مع صاحب السؤال لاحقاً وإذا كان المتحدث يتوقع هذه النوعية من الأسئلة، فإن عليه أن يتمرن عليها، ويحاول الاستعداد للإجابة عنها إذا تم توجيهها.

 

ملاحظة أخيرة

لابد أن يقوم المتحدث بكتابة الأسئلة التي يتم توجيهها إليه، أو أن يطلب من أحد الزملاء القيام بذلك، خاصة إذا لم يتم نشر البحث بعد. (مناقشة البحث العلمي)

ففي هذه الحالة يمكن اعتبار الحاضرين في المؤتمر كمراجعين يقومون بمراجعة البحث بصفة أولية ؟ لذلك، لا بد أن يضع المتحدث تعليقاتهم في اعتباره عند كتابة المسودة النهائية للمخطوطة؛مما يساعد على التعجيل بقبوها للنشر.

 

طالع أيضاً: مبادئ النشر العلمي: أين تنشر بحثك؟

 

مناقشة البحث العلميعرض البحث العلمي شفوياًالمؤتمرات العلمية

أرسل بحثك الآن للتحكيم والنشر