منهج الكتابة في التفسير الموضوعي للقران الكريم

طريقة اقتباس المقال الحالي:
AJSRP، "منهج الكتابة في التفسير الموضوعي للقران الكريم،" في مؤسسة المجلة العربية للعلوم ونشر الأبحاث، تم الاسترداد بتاريخ (11/29/2022)، من (https://blog.ajsrp.com/?p=1318).

الملخص

This is box title
في هذا البحث تناولت منهج الكتابة في التفسير الموضوعي للقران الكريم , والذي يقوم على تأصيل الهدايات القرآنية للدراسات ذات العلاقة , ومنهج الكتابة فيه لا ينفك عن أصول الكتابة في البحث العلمي مع مراعاة الخطوات والاجراءات الخاصة بهذا المنهج من حيث اختيار الموضوع كقضية خارج النص دون الاكتفاء بالالفاظ الواردة في القرآن الكريم , وجمع الآيات ذات العلاقة من مظانها , حيث تكتب الخطة على ضوء الآيات القرانية والعناوين مسقاة منها , وترتيب الآيات ما أمكن لا سيما من أجل بيان الناسخ والمنسوخ من الآي القرآني , مع مراعاة وأسباب النزول للايات ورد فيها, مع الرجوع الى التفاسير ذات المشارب المختلفة مع التركيز على الخطوات الاجرائية بالربط المتناسق بين الخطوة والمصدر وطريقة استخدامه , مع ربط ذلك بالواقع ما أمكن كي نصل الى تصور دقيق لموضوع البحث على ضوء المقاصد القرآنية .
الكلمات المفتاحية: التفسير الموضوعي , الخطوات , الاجراءات ’ التأصيل المعرفي

الباحث |
محمد يوسف الديك
كلية الدعوة وأصول الدين – جامعة القدس – فلسطين

DOI: 10.12816/0036315

القائمة البريدية

اشترك في القائمة البريدية لتعرف كل جديد
الاسم الكريم