ما وراء الذاكرة وعلاقته بالضغط النفسي لدى طلبة جامعة القدس

مشاركة

الملخص

This is box title
هدفت الدراسة التعرف إلى مستوى ما وراء الذاكرة وعلاقته بالضغط النفسي لدى طلبة جامعة القدس، ولتحقيق هدف الدراسة تم استخدام المنهج الوصفي الارتباطي، واختيرت عينة الدراسة بالطريقة العشوائية الطبقية، حيث تكونت عينة الدراسة من (382) طالباً وطالبة من جامعة القدس، وبعد عملية جمع البيانات، أظهرت النتائج وجود فروق ذات دلالة إحصائية في مستوى الضغط النفسي لدى طلبة جامعة القدس تعزى لمتغير الجنس، وكانت الفروق لصالح الذكور، وتبين أيضاً وجود فروق في مستوى الضغط النفسي تعزى لمتغير الكلية، وكانت الفروق لصالح الكليات الإنسانية، بينما لم يظهر فروق دالة إحصائياً في مستوى الضغط لمتغير المستوى الدراسي، كذلك أظهرت النتائج وجود فروق ذات دلالة إحصائية في مستوى ما وراء الذاكرة لدى طلبة جامعة القدس تعزى لمتغير الجنس، وكانت الفروق لصالح الإناث، وكذلك للمجالات ما عدا مجال الرضا عن الذاكرة، بينما لم يظهر فروق دالة إحصائياً في مستوى ما وراء الذاكرة تعزى لمتغير المستوى الدراسي، ولمتغير الكلية. وكذلك لجميع المجالات، وتبين من نتائج الدراسة وجود علاقة عكسية بين ما وراء الذاكرة والضغط النفسي لدى طلبة جامعة القدس.
الكلمات المفتاحية: ما وراء الذاكرة، الذاكرة، الضغط النفسي، الطالب، جامعة القدس

الباحث |
عمر الريماوي
كلية التربية – جامعة القدس – فلسطين

DOI: 10.12816/0036310

أرسل بحثك الآن للتحكيم والنشر